(لابيوبلاستي (تصغير الشفر الداخلي

جميع النساء ترغب بالحصول على مظهر جميل مما أدى إلى تزايد رغبة النساء بالخضوع لعمليات التجميل. ظهرت عمليات تجميل المهبل بداية في أمريكا وما لبثت أن انتشرت على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم وأصبحت منتشرة بين النساء. أكثر العمليات المرغوبة في تجميل المهبل هي عملية تجميل الشفر الداخلي (لابيوبلاستي)
وفقا للدراسات والإحصائيات فإن عملية تجميل المهبل وتجميل الشفر الداخلي (لابيوبلاستي) تعتبر من أكثر العمليات تزايداً ضمن عمليات التجميل

تسمى عملية تجميل التي تنفذ لتصحيح التشوهات في المهبل، عدم التناسق، الترهل، الحجم للأشفار الداخلية والخارجية عملية تجميل الشفر الداخلي. يخلق الحجم غير الطبيعي للأشفار في منطقة الأعضاء التناسلية العديد من الصعوبات من الناحية الصحية و في الأنشطة والرياضية والعلاقة الجنسية.

يتم تصحيح تضخم الأشفار، عدم تناسقهم، تصغير الأشفار الداخلية وإعطائها الشكل الذي ينبغي أن تكون عليه عن طريق عملية تجميل الشفر الداخلي. من الممكن أيضاً إزالة تقلص حجم الأشفار وفقدان المرونة وبعض الأنسجة في الأشفار الكبيرة عن طريق نقل أنسجة دهنية من مكان آخر من الجسم أو باستخدام مواد حشو.

إلى ماذا يؤدي الحجم الكبير للأشفار المهبلية؟

من أهم المشاكل التي تنتج عن كون الأشفار المهبلية ذات حجم أكبر من الطبيعي، مترهلة أو غير متناسقة الخ… هي التأثير بشكل سلبي على نفسية المرأة. بالإضافة إلى بقاء المنطقة التناسلية رطبة مما يؤدي إلى مشاكل صحية.

تعاني النساء اللاتي يشعرون بالاستياء من مظهر العضو التناسلي لديهن من عدم ثقة بالنفس في حياتهم الجنسية. كون الأشفار المهبلية مترهلة، غير متناسقة أو أكبر من حجمها الطبيعي تسبب مشاكل نفسية خصوصاً للفتيات بعد مرحلة المراهقة.

كون الأشفار المهبلية كبيرة أو مترهلة قد تصعب عملية دخول القضيب في المهبل أثناء العلاقة الجنسية وقد تؤدي أيضاً إلى علاقة جنسية مؤلمة. قد تشعر النساء ذوات الأشفار المهبلية الكبيرة أو المترهلة بعدم ارتياح أثناء ممارسة أنشطتهم اليومية. فهم يخشون ارتداء ملابس السباحة أو البيكينيات أو الملابس الداخلية الضيقة أو الفيزون أو السراويل الضيقة.

يمكن التخلص من كل هذه المشاكل وإعادة المهبل إلى الشكل المرغوب به في وقت قصير من خلال عمليات جراحة تجميل الأشفار والتي يتم تطبيقها بشكل كبير مؤخرًا.

لماذا تطرأ تغيرات على الأشفار المهبلية مع مرور الوقت؟

قد تتعرض الشفاه المهبلية لتشوهات عند بعض النساء نتيجة للتغيرات الهرمونية السريعة بعد البلوغ، المضاعفات المتزامنة الشائعة قد تؤدي إلى تغير لون وهيكل الأشفار المهبلية.

أما بالنسبة لعدم تناسق أشفار المهبل فهو يحدث غالباً منذ الولادة لكن يصبح أكثر وضوحاً بعد سن البلوغ. ومع ذلك، يمكن لفقدان أو اكتساب الوزن بشكل زائد والولادة أن يؤثرا على الأنسجة الدهنية في هذه المنطقة مما يؤدي إلى ترهل الأشفار الخارجية بشكل خاص.

قبل عملية تجميل الأشفار المهبلية

يمكن إجراء العملية تحت تأثير التخدير الموضعي أو العام حسب ترجيح المريض، يتم التخطيط للعملية التي سيتم إجراؤها في المعاينة الجسدية المجراة قبل العملية.

يجب على المرأة إخبار الطبيب بجميع الأمراض التي تعاني منها وجميع الأدوية التي تتناولها بالتفصيل واتخاذ الاحتياطات المناسبة وفقاً لذلك. يجب إبقاء تناول الأدوية المميعة للدم ومشتقاتها تحت إشراف الطبيب لأنها قد تؤدي إلى مشاكل نزيف وإيقاف تناولها قبل 5 أيام من العملية على الأقل.

يمكن للشخص القدوم إلى المستشفى وإجراء الفحوصات والاختبارات اللازمة في نفس اليوم. يتم تحديد مدى ملاءمة الشخص للعملية من خلال فحوصات ما قبل العملية وفحوصات التخدير.

كيف يتم إجراء عملية تجميل الشفر الداخلي

تستغرق العملية تقريبا 60 دقيقة وتختلف هذه المدة حسب الإجراءات التي ستجرى أثناء العملية. يمكن إجراء العملية تحت التخدير العام أو الموضعي وتجرى في غرفة عمليات معقمة بشكل كامل.

يتم تصغير الأشفار الداخلية المترهلة والكبيرة عن طريق تطبيق تقنيات خاصة، أما بالنسبة للأشفار المتقلصة الحجم فيتم استعادة حجمها عن طريق نقل الدهون أو باستخدام مواد حشو.

الفترة بعد عملية تجميل الشفر الداخلي

تستطيع المريضة العودة إلى حياتها اليومية بعد العملية بشكل مباشر. أما بالنسبة للمرضى اللاتي خضعوا للعملية تحت تأثير التخدير العام فيجب إبقاؤهم تحت المراقبة في المشفى لليلة واحدة.

يجب تجنب الجماع لمدة 3 أسابيع بعد العمل الجراحي. يوصى بعدم الاستحمام لمدة يومين بعد العملية، بعد مرور يومين يوصى بالاستحمام واقفاً لمدة 10 أيام.

يجب اتباع إرشادات وتعليمات الطبيب بدقة متناهية لتجنب المضاعفات والمشاكل بعد العملية لا يوجد هناك داعي لفك الخيوط الجراحية لأن الجسم يقوم بامتصاصها بشكل تلقائي

أكثر الأسئلة الشائعة حول عملية لابيوبلاستي 

هل تبقى آثار ندب بعد العملية؟

يقوم الجسم بإمتصاص الخيوط بعد العملية.

لا يبقى أي أثر للعملية بعد فترة الشفاء.

هل عمليات تجميل المهبل مؤلمة؟

عمليات تجميل المهبل ليست مؤلمة كثيرا كما يعتقد البعض. ويمكنكم القضاء على الآلام باستخدام المسكنات التي سيعطيكم إياها الطبيب.

ماهي فوائد عمليات لابيبلاستي (تجميل شفر المهبل)؟

يكون الشفر الداخلي لدى الأشخاص المحتاجين لعملية لابيوبلاستي أطول من الشكل الطبيعي، وبالتالي فإن إعادته إلى الشكل الطبيعي له تأثيرات إيجابية على الحياة الجنسية والحياة اليومية للمريضة. كما أنه عندما يكون الشفر الداخلي طويلا، تبقى منطقة العضو التناسلي رطبة والتي تسبب بدورها مشاكل جدية مثل مشاكل الفطور الدائمة والمتكررة، وتقل الرطوبة في المنطقة بعد العملية وبهذا الشكل يتم القضاء على المشكلة.

هل تقلل عملية تجميل شفر المهبل (لابيوبلاستي) من متعة الجماع؟

لا يوجد أي تأثير سلبي ناتج عن عملية لابيوبلاستي، على العكس ستزداد ثقة الشخص بنفسه بعد التخلص من المشاكل.

هل يمكن للنساء اللواتي لم تلد قط أن تخضعن للعملية؟

لا يوجد علاقة بين عملية لابيوبلاستي ( تصغير شفر المهبل) والولادة أو النشاطات الجنسية، فليس من المهم إن كانت المريضة متزوجة أو عازبة أو أنها ولدت أم لم تلد قط.

هل يمكن للنساء البكر أن يخضعن لعملية لابيوبلاستي ( تصغير شفر المهبل)؟

يتم في عملية لابيوبلاستي تصغير الشفاه الداخلية وتجميل الشفاه الخارجية ، وتتم هذه العملية بعيدا عن منطقة تواجد غشاء البكارة، ولذلك لا يهم في إجراء هذه العملية إن كانت المريضة بكرا.

متى تستطيع المريضة الجماع بعد عملية تجميل المهبل؟

هناك عدة عمليات تحت نطاق تجميل المهبل مثل لابيوبلاستي ( تصغير الشفر الداخلي)، تضييق المهبل وتعديل الشفر الخارجي وغيرها. بإمكان المريضة العودة إلى حياتها الجنسية بشكل طبيعي بعد أسبوع واحد في حال لم تجرى عملية تضييق المهبل. أما في حال إجراء عملية تضييق المهبل ، فيتوجب على المريضة الإبتعاد عن الجماع طيلة فترة الشفاء والتي تقارب 3 أسابيع.

(هل يوجد حلول أخرى غير جراحية عوضا عن عملية لابيوبلاستي (تصغير الشفر الداخلي

هناك طرق بديلة عن لابيوبلاستي وهي التضييق أو التصغير باستخدام الليزر أو الأمواج فوق الصوتية. ويمكن استخدام الطرق البديلة في حال كانت الشفة الداخلية قليلة الكبر ولكنهم ليسوا فعالين بقدر الطرق الجراحية.

كم من الوقت تستغرق فترة الشفاء بعد العملية؟

تتمكن المريضة من العودة لحياتها الطبيعية بعد بضعة أيام من عملية تصغير الشفر الداخلي (لابيوبلاستي).

ماهي الإجراءات المتخذة عادة بجانب عملية تصغير الشفر الداخلي (لابيوبلاستي)؟

تبعا لرغبة المريض، يمكن إجراء عملية تضييق المهبل أو ملئ الشفاه الخارجية إلى جانب عملية لابيوبلاستي. كما يمكن إجراء عملية لابيوبلاستي (تصغير الشفر الداخلي) وحدها دون أي إجراءات أخرى.

إنقر هنا للحصول على معلومات حول عملية تجميل المهبل.

  • تجميل المهبل